“الزمن الوغد”

لياليَ بات العز في غير أهله

وعظّمَ وغد القوم في الزمن الوغد

هذا البيت من الشعر قاله الشاعر الكبير الراحل بدوي الجبل.  فهل كان يصف زمانه، أم كان يتنبأ عن زماننا؟

في أيامه لم يكن السوء سيئاً إلى الحد الذي نحن فيه.  وما كان الوغد سيد الناس كما هم سادتنا من أوغاد اليوم.

حيثما تنقلنا في دول الربيع العربي، نجد أصابع بدوي الجبل تشير إلى عز في غير أهله، وإلى “أوغاد عظام” في زمن وغد يطعن غدراً في أحلامنا الطاعنة بمرور السنين الصابرة على الظلم، لتجد نفسها مطعونة بظلم أشد وأقسى.

رحم الله بدوي الجبل … ورحم الله معه قوافل الشهداء التي ضحّت فكانت ضحية … وكنا ضحاياها.

وليد الحسيني

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s